شهادة تقدير للجمعية الفرنسية للحفاظ على تراث طرابلس
 
 
بلاغ يهم المواطنين
 
 
افتتاح معمل فرز
 
 
شهادة تقدير لعضو المجلس البلدي السيد عبدالرحمن لبده
 
شهادة تقدير للجمعية الفرنسية للحفاظ على تراث طرابلس
استقبل رئيس بلدية الميناء الأستاذ عبد القادر علم الدين في مكتبه اليوم السيد عبدالمنعم مرحبا ممثلاً الجمعية الفرنسية للحفاظ على تراث طرابلس وقدم له شهادة تقدير عربون شكر على الهبة التي قدمتها الجمعية لمكتبة البلدية عبارة عن مجموعة كبيرة من الكتب باللغة الفرنسيةو قد تسلمها من رئيسة الجمعية الدكتورة جومانة شهال تدمري في منتصف ايار الماضي مما اغنى المكتبة البلدية العامة . بثروة أدبية وثقافية وعلمية

بلاغ يهم المواطنين
أهلنا في الميناء

بلدية الميناء واللجنة السياحية وجمعية تجّار الميناء وتُجّار منتدى العزم وأصحاب المحلاّت في شارع علم الدين يدعونكم لحضور مهرجان التسوّق بمناسبة شهر رمضان المبارك لمدة ثلاثة أيام اعتبارًا من يوم الجمعة في 16 حزيران 2017 حتى يوم الأحد في 18 حزيران 2017 من الساعة 9 مساءً حتى الساعة 12 منتصف الليل ويتخلله مساء السبت احتفال دينيّ بعد صلاة العشاء لذلـــك يرجى عدم ركن السيارات في شارع علم الدين اعتباراً من يوم الجمعة في 16 حزيران 2017 حتى يوم الأحد في 18 حزيران 2017 من الساعة 7 مساءً حتى الساعة 12 منتصف الليل
افتتاح معمل فرز

برعاية و حضور وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإدارية الدكتورة عناية عز الدين، افتتح اتحاد بلديات الفيحاء بتمويل من الأتحاد الأوروبي في مؤتمر عقد في قاعة المؤتمرات في مبنى بلدية الميناء ،تخلله كلمات من سفيرة الإتحاد الاوروبي في لبنان كريستينا لاسن، محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا، ورئيس اتحاد بلديات الفيحاء المهندس احمد قمر الدين ،حضر الؤتمر كل من مقبل ملك ممثلا الرئيس نجيب ميقاتي، سامي رضا ممثلا وزير العمل محمد كباره، الدكتور مصطفى الحلوة ممثلا النائب محمد الصفدي، نائب رئيس اتحاد بلديات الفيحاء -رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، رئيس غرفة التجارة والصناعة توفيق دبوسي، رئيس بلدية البداوي حسن غمراوي، رئيس اتحاد بلديات الضنية محمد سعدية، مدير عام مصلحة مياه الشمال جمال كريم، رئيسة مكتب UNHCR ايتا شوت، مستشار المحافظ لشؤون التنمية والهندسة ماهر تميم، مستشار المحافظ للشؤون القانونية باخوس اجبع، رئيس دائرة البلديات ملحم ملحم، رئيس جمعية تجار الميناء عامر عيد، مديرة الاتحاد المهندسة ديما الحمصي وحشد من رؤساء البلديات والنقباء واعضاء المجالس البلدية ومدراء الجامعات والمدارس وممثلون عن المجتمع المدني. بعد النشيدين اللبناني والاوروبي وكلمة من عريف الاحتفال الدكتور عبد الرزاق اسماعيل، القت كل من الوزيرة عز الدين كلمة منها "أود في البداية أن أعبر لكم عن سعادتي لوجودي معكم هنا في طرابلس. المدينة التي تمتلك الإمكانات الكامنة التي تؤهلها لتكون الوجهة السياحية الأولى في لبنان".

وأضافت، "يؤسفني أن أكرر كلاما بات معروفا ومتداولا لدى المعنيين، وهو أن هذه المدينة العريقة هي ضحية غياب الخطط والسياسات، ولكن على رغم ذلك أثبتت طرابلس أنها شديدة الإعتدال ومنفتحة ومتنوعة على عكس ما يقال عنها وما يحاول البعض تصويره فمعمل طرابلس من أكبر المعامل في لبنان لناحية كمية النفايات التي سوف يعالجها. كما يتمتع هذا المعمل بتكنولوجيا سوف تؤهله لفرز ومعالجة ما يقارب 80% من النفايات الداخلة إليه من خلال تعزيز عمليات الفرز وتسبيخ المواد العضوية وإضافة تقنية إنتاج الوقود البديل من النفايات الصلبة أي مادة RDF". كما اعتبرت أن هذا المعمل.

وتابعت، "بداية مسار الخروج من هذا الواقع مرتبط بقانون إنتخاب قائم على النسبية واليوم هناك فرصة حقيقية وإن كان لنسبية مخففة بسبب الإصرار على فرض شروط معينة. النسبية هي الكفيلة بتحسين سلوك القوى السياسية في إتجاه إحترام أكبر للناخب والمواطن، صحيح أن التغيير سيكون بطيئا ولكن القانون يفتح بابا للتغيير لأنه يسمح بوصول قوى جديدة تعزز الرقابة على السلطة التنفيذية".

فرئيس لتحاد بلديات الفيحاء شدّد على أنّ المعمل كان مصمما ليكون معملا للفرز فقط يعمل بقدرة 150 طن في الوردية الواحدة على أن يعمل ورديتين في اليوم حيث كانت تقدر كمية النفايات بـ 300 طن في اليوم وذلك قبل النزوح السوري إلى لبنان. ولكن بعد الأزمة السورية إزدادت الكميات لتصل إلى 450-500 طن في اليوم فتخطت الزيادة نسبة 30-40% تقريبا. نأمل من خلال تشغيل هذا المعمل إيجاد حل لمشكلة النفايات المزمنة التي تطال جميع المدن اللبنانية بدون إستثناء كما يقوم الإتحاد بالتعاون مع حكومة كاتالونيا ومكتب الـUNDP في الشمال بتنفيذ مشروع نموذجي للفرز من المصدر بشارع بكل مدينة من مدن الإتحاد وذلك لإستكمال إيجاد الحلول لمشكلة النفايات ولن نتوقف عن السعي بالتعاون مع كافة الوزارات والمؤسسات والمنظمات الدولية لإيجاد حلول للمشاكل التي يعاني منها أبناء الفيحاء.

من جهته، رحب المحافظ نهرا بالوزيرة عز الدين في طرابلس وسفيرة الاتحاد الاوروبي في لبنان كريستينا لاسن، وقال: "في البداية اريد ان اوجه الشكر الى الجميع الذين قدموا لنا المساعدة للافتتاح هذا المعمل لفرز النفايات ، فمنذ 3 سنوات عام 2014 ومنذ استلمت مهام المحافظة كان هذا الملف هو الاول الذي اصطدمنا به والملف الاكثر شائكا للتعامل معه نظرا للتشعبات والعراقيل التي اصطدمنا بها عندما كنا نعمل على تنفيذ المشروع وبصفتي رئيس بلدية الميناء في تلك الفترة وعضو باتحاد بلديات طرابلس والمحافظ، عملنا على هذا الملف على مدى 3 سنوات لنتوصل في نهاية الامر الى تلزيم المشروع وتشغيل المعمل، ونحن نفتخر اننا تمكنا من تشغيل معمل بهذا الحجم وبامكانها استقبال نحو 450 طن يوميا لطرابلس هذا يعتبر انجازا لمدينة طرابلس وكذلك نتمنى ان يتم تعميم هذه التجربة على كافة الاراضي اللبنانية".

من جهتها، شكرت السفيرة لاسن المحافظ نهرا ورؤساء البلديات وقالت: "أنا مسرورة لوجودي في طرابلس والميناء اليوم والكل يدرك محبتي للمدينة وأنا أدرك أنه خلال زيارتي للمدينة علي الكثير من الواجبات للقيام بها، وخلال الإفطار الذي أقامه الرئيس الحريري الأسبوع الماضي ذكرت له أن طرابلس لها أبعاد مهمة جدا من النواحي الإقتصادية والإجتماعية للبنان. وما نقوم اليوم به هو معالجة النفايات والصرف الصحي والأعمال التي يقوم بها الإتحاد الأوروبي تؤكد تضامنه مع لبنان وشعبه ومع طرابلس والميناء المنطقة الحيوية والمنفتحة والآمنة وهي منطقة معدة للتبادل الإقتصادي وهذا المعمل سيكون البديل عما يظهر في بعض المناطق من حرق وطمر وسنقوم بتعميم هذا المعمل في أكثر من منطقة شمالية وسنحاول إنشاء 15 معملا في لبنان في زحلة وبعلبك وجب جنين. وستهتم 541 بلدية بأعمال الفرز وإعادة التدوير، وإذا تم كل شيء على ما يرام سنقوم بفرز 2200 طن من النفايات أي ما يعادل نصف كمية النفايات اليومية في لبنان، وطبعا هذا المشروع الممول من الإتحاد الأوروبي سيخلق حوالي 600 وظيفة والإتحاد الأوروبي يأمل أن يكون هذا المشروع مثمرا وتكون نتائجه هامة خصوصا وأن الإتحاد إستثمر في هذا المجال حتى اليوم 77 مليون دولار.

بعدها تم عرض فيلم وثائقي عن تجهيزات المعمل وسبل معالجة النفايات فيه، إنتقل بعدها الجميع الى معمل فرز النفايات حيث قصوا الشريط التقليدي وقاموا بجولة تفقدية للأعمال وللمعدات الحديثة الموجودة فيه.
شهادة تقدير لعضو المجلس البلدي السيد عبدالرحمن لبده
استقبل رئيس بلدية الميناء الأستاذ عبد القادر علم الدين في مكتبه عضو المجلس البلدي السيد عبدالرحمن لبده وقدم له شهادة تقدير لشكره على مساهمته في تطوير العمل الطبي في الميناء عبر تقديم هبة للمستوصف البلدي عبارة عن آلة تصوير بالموجات فوق الصوتية

Copyright © 2006-2017. All rights reserved